recent
آخر الأخبار

المتعاقدون والمرسمون والتلاميذ يشلون المؤسسات التعليمية

الأساتذ المتعاقدون والمرسمون والتلاميذ يشلون المؤسسات التعليمية



 بعد تعنيف الأساتذة المتعاقدين بالرباط خلال المسيرة الاحتجاجية بالرباط خلال العطلة المنصرمة، وبعد الغضب الكبير الذي ساد مواقع التواصل الاجتماعي، جاءت دعوة للإضراب من طرف مجلس التنسقية الوطنيةللأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد و النقابات. و خرج كذلك مئات التلاميذ للاحتجاج تضامنا مع أساتذتهم المعنفين.

وقد رد الوزير على العنف الذي تعرضوا له و أكد أن التعاقد تم اسقاطه منذ 2019 وأنه ليس هناك من يفرض عليهم اجتياز مباراة التعليم.

ولكن للأساتذة رأي آخر وقد أكدوا خلال خرجاتهم الإعلامية أن التعاقد لا يزال قائما في جوهره و أن ما أسقطه الوزير فقط هو "الإسم" واستبدله بالتوظيف الجهوي لذر الرماد في العيون. وأكدوا أن ما يطالبون به هو الادماج في أسلاك الوظيفة العمومية أسوة بباقي الأساتذة المرسمين، وهو الذي سيوفر لهم منصبا ماليا قارا عكس الأكاديمية التي ليس من اختصاصها ترسيم هيئة التدريس ولكن يحق لها ترسيم الأعوان. إذن فالدولة تعتبرهم أعوان وليس "اساتذة" على حد تعبيرهم.

وأكدت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض أنها مستعدة للحوار الجاد و المسؤول مع الوزارة بهدف إيجاد حل للقضية، وعدم ضياع زمن المتعلمين الذي تعتبر الوزارة مسؤولة عنه.  وأنها مصرة على الادماج وان النضال مستمر حتى تحقيق هذا المطلب الذي خرجت من أجله منذ اليوم الأول.


google-playkhamsatmostaqltradent