recent
آخر الأخبار

السلطات تقمع مسيرتي البيضاء وانزكان والمتعاقدون يحملون الشارة السوداء

 


استهل الأساتذة المتعاقدون الدورة الثانية بحمل الشارة السوداء تنديدا بقمع مسيرتي البيضاء وإنزكان التي خاضوها خلال عطلة نهاية الأسدس الأول. 

نذكر أن أساتذة التعاقد أو الذين فرض عليهم التعاقد كما يحبون أن يسموا أنفسهم وأطر الأكاديميات كما تسميهم الوزارة، بدؤوا معركتهم منذ سنة 2018 وهم يطالبون بالإماج في أسلاك الوظيفة العمومية أسوة بباقي الأساتذة المرسمين.

وفي انتظار البيان الذي سيعلن عن تفاصيل الاحتجاج في المرحلة المقبلة، أصدرت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم بلاغا تدعو فيه الأساتذة إلى حمل الشارات السوداء تنديدا بقمع مسيرتيهم، وذلك خلال أيام، 2 و 3 و 4 فبراير الجاري. 

واستنكرت التنسيقية في البلاغ المذكور ما وصفته بالهجوم الشرس الذي تشنه الدولة المغربية على مكتسبات أبناء الشعب المغربي.

ومنذ سنة 2018 والتنسيقية تطالب بالتراجع عن التوظيف بالعقدة واعتماد نفس التوظيف الذي اعتمدته في سنوات ما قبل 2016.

google-playkhamsatmostaqltradent